أل جي حاولت أن تكون مختلفة

أعلنت شركة أل جي الكورية عن خروجها من سوق الهواتف حول العالم، هذا أمر مؤسف لكنه متوقع ولن تكون أل جي الشركة الأخيرة التي تخرج من المنافسة، التنافس على الهواتف شرس ومزدحم والهواتف الذكية اليوم تتشابه كثيراً ومن الصعب التميز بشيء، هذا لم يمنع أل جي من المحاولة وقد كانت من الشركات القليلة التي تحاول صنع منتجات مميزة حقاً، منتجها الأخير كان هاتفاً بشاشتين إحداهما شاشة كاملة قابلة للدوران وتكشف أسفلها شاشة أخرى يمكن أن تعرض تطبيق مختلف.

للأسف محاولات التميز لم تساعد أل جي، يبدو أن الناس يريدون هواتف تقليدية.

ليس لدي ارتباط بشركة أل جي ولم أستخدم هواتفها، من المؤسف خروج منافس من السوق خصوصاً شركة حاولت صنع شيء مختلف، في موضوع لاحق سأستعرض بعض هواتف أل جي كما فعلت مع هواتف نوكيا في الماضي.