جولة في بعض قديم نوكيا

في موضوعي السابق عن الهواتف القديمة سألني الأخ أبو إياس عن كيفية حفظ أنواع الهواتف وأرقامها وبعضها يعود لأكثر من 20 عاماً فكيف أتذكرها؟ في الحقيقة أنا لا أتذكر أرقامها بل أشكالها، معظمها نسيت اسمه لكن لن أنسى شكله وهذه هي ميزة للهواتف القديمة، كانت مميزة بشكلها، الهواتف الذكية تتشابه لحد يصعب التفريق بينها. لنلقي نظرة على بعض هواتف نوكيا.

6_nokia_n93i-3

نوكيا 93i، الجيل الثالث من هاتف مميز حقاً، فقد كان هاتفاً يحوي كاميرا على جانبه ويمكن تحريك الشاشة ليصبح الجهاز يبدو وكأنه كاميرة فيديو، الكاميرا كانت تستخدم عدسة تقريب وهذا شيء مختلف عن معظم هواتف تلك الفترة.

nokian86

نوكيا N86 8MP، تذكرت للتو فقط أنني امتلكت هذا الهاتف لفترة قصيرة، وصلني مستعملاً من شخص ما (لا أذكر من!) ثم أعطيته لداوود بعد بضعة أيام، أخذت بعض الصور باستخدامه وهذه صورة لي في محل للخضار والفواكه في مدينة زايد في أبوظبي:

Buying mangoes

هذا الهاتف كان بكاميرا ممتازة وهو هاتف ذكي من ناحية إمكانية تثبيت تطبيقات، وقد طرح في نفس الشهر مع آيفون 3GS الذي كان يعمل بكاميرا 3 ميغابكسل، أبل ما زالت في ذلك الوقت خلف المنافسين ونعلم ما حدث بعد ذلك، المنافسون خرجوا من السوق لأنهم لم يتحركوا بسرعة للتغيير الذي فرضته أبل عليهم وعلى السوق.

Nokia-9110-2

ما هو أول هاتف ذكي؟ إن خمنت بأنه الهاتف في الصورة أعلاه فإجابتك غير صحيحة! لكنه من الأوائل، ما تراه في الصورة هو الجيل الثاني من سلسلة هواتف نوكيا Communicator، وهي سلسلة بدأت في 1998 واستمرت في عدة أجيال إلى آخر جيل منها نوكيا E90:

nokia_E90_7

كان هذا هاتف “رجال الأعمال” فقد كان متخماً بالتقنيات قبل أن تصل لهواتف أخرى وآخر جيل منه طرح في نفس العام مع آيفون الذي غير كل شيء، ولاحظ أنه يحوي شاشتين ولوحة أرقام في الخارج ولوحة مفاتيح في الداخل، هذا كثير من الأزرار في جهاز واحد وقد تظن بأن وزنه سيكون كبيراً لكنه أخف من آيفون 11 برو ماكس بقليل، وهو أقصر وأقل عرضاً لكنه بالتأكيد أكثر سماكة.

بوصول آيفون فقد سوق الهواتف التنوع الذي كان سائداً قبله.

nokia-7380-full-1

نوكيا 7380،هذا واحد من أغرب الهواتف على الإطلاق، اليوم لن تجرأ شركة على صنع شيء مماثل، الهاتف غير عملي ومن يشتريه يعلم ذلك تماماً ولا شك لدي أن نوكيا تعرف ذلك مع كل هذا صنعوه، هذا هاتف للموضة وللتصميم قبل أي شيء آخر، وفي نفس فترة طرحت نوكيا هواتف عدة بتصاميم رائعة مثل هذه:

nokia-7370-979x675

Nokia 8800 Carbon Arte، الهاتف الأخير في الموضوع وأود لو أعرض المزيد من الهواتف لكن الموضوع سيصبح طويلاً حقاً، على أي حال، هذا هاتف مختلف لأنه من بقايا فترة كانت الشركات تتنافس على صنع الهاتف الأصغر حجماً وكانت نوكيا تفعل ذلك مع سلسلة هواتف 8800 التي كانت تستخدم مواد مختلفة وتأتي بتصاميم فخمة وقد كانت هواتف مرتفعة السعر ولا زالت تباع مستعمل وبسعر مرتفع.

nokia-8800-carbon-arte-1

التنوع وتوفر خيارات مختلفة هو أمر إيجابي ورائع، هذا التنوع في هواتف الماضي أفتقده حقاً وأفتقد جنون الشركات عندما تصنع منتجات غريبة حقاً وغير عملية أحياناً، أفضل هذا على ما يحدث اليوم، الهواتف الذكية اليوم مملة حقاً.

6 أفكار على ”جولة في بعض قديم نوكيا

  1. فعلاً كانت أشكالها مميزة، لكن اﻵن الشاشة الكبيرة هي من تسببت في قيدت شكل الجهاز، اصبح ليس هُناك مجال كبير لتغيير جذري في شكل الجهاز

    إعجاب

    • أوافقك، مع ذلك هناك فرصة للإبداع إن كانت هناك شركة تجرأ على المغامرة، الهاتف الذكي لا يجب أن يعمل بنظام آندرويد ليكون ذكياً، وواجهته يمكن أن تكون مختلفة، هناك من حاول لكن في الغالب شركات صغيرة تكتفي لاحقاً بتطوير واجهة لنظام آندرويد.

      إعجاب

  2. استمعت بالتدوينة حقًا ، خصوصًا و أنا أرى موديلات غريبة ، على كلٍّ الهاتف الذي تذكَّرت أنك امتلكته تبدو الصورة واضحة جدًا هل يعقل أنها بتلك الكاميرا ..؟

    إعجاب

التعليقات مغلقة.