خمس دقائق إضافية

26883008235_5f201d2fce_mأسبوع آخر بلا أدوات لأن الأدوات يمكنها أن تنتظر، الأداة هي وسيلة لتبسيط شيء ما، لتوفير الجهد أو الوقت أو كلاهما، التقنيات على اختلافها هدفها أن تجعل كل شيء أكثر كفاءة وأكثر سهولة، المصممون والمهندسون وحتى المدراء يسعون لصنع أشياء أو أنظمة أكثر كفاءة وسهولة وأقل تكلفة.

نحن نعيش في عالم يبحث عن السهولة ويحاول إزالة العوائق ليختصر المسافة بين المرء وما يريده، تعلمنا بغض الصعوبة والمعاناة والبحث عن أي أداة لتختصر علينا الجهد وتحمينا من المعاناة، ولا بأس بذلك.

في المقابل يبدو أننا تعلمنا سلوكاً قد يضرنا، أن نبحث عن السهولة والبساطة قد يعني أن نتجنب ما هو صعب وضروري ولا نصبر على فعل ما هو مهم وشاق، أن تدرس مادة وكتباً وتقضي أشهراً في فعل ذلك، أن تخرج كل يوم للجري أو ركوب دراجة هوائية وتتمرن حتى تشعر بأن كل جسمك يشتكي ويحترق ويتألم.

البعض يريد تشجيع الناس على مواجهة الصعب لدرجة تقديس المعاناة لحد مضر حقاً، نعم الوصول لنتائج يحتاج لجهد ولتحمل المعاناة وللصبر لكن لا تبالغ ولا تلحق الضرر بنفسك أو بالآخرين.

الصبر يحتاج لتدريب، أن تدرب نفسك على التركيز هو نوع من الصبر، أن تتحمل تعب التمرين هو نوع من الصبر، أن تعمل على شيء دون أن تسمح لنفسك بتشتيت انتباهك هو نوع من الصبر، كلما وجدت نفسك تحاول أن تتوقف ذكر نفسك بأن عليك فقط العمل خمس دقائق إضافية، أن تتمرن لخمس مرات إضافية، أن تقرأ خمس فقرات إضافية، وإن كان هناك من تعرف أنه يستطيع مساعدتك فاطلب منه أن يسير معك خمس دقائق فقط.

في الأيام الماضية كنت أمارس هذا وعجيب حقاً ما يمكن إنجازه بإضافة خمس دقائق، لأنها تجر خمس دقائق أخرى وتستمر السلسلة، لكن عليك أن تتوقف بين حين وآخر لتستريح لخمس دقائق ثم تعود.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.