عندما كانت نيتكسيب خطراً على مايكروسوفت

netscapeالتسعينات من القرن الماضي شهدت أحداثاً كثيرة في عالم التقنية وما زلنا نعيش أثرها إلى اليوم، كثير من المنتجات التقنية كان لديها فرصة أن تغير الواقع لشيء آخر، مثلاً اليوم أعرض مقطع فيديو عن نيتكسيب ومايكروسوفت والصراع على سوق المتصفحات، لو انتصرت نيتسكيب في هذا الصراع سيكون المتصفح هو البرنامج الأساسي للناس والأعمال ونظام ويندوز مجرد نظام آخر يمكن استبداله بأي نظام.

هذا ما أدركه بيل غيتس في 1995 وأرسل رسالة لكل الشركة يقرر فيها أن مايكروسوفت ستصب كل جهودها في الإنترنت بعد أن تجاهلتها والويب لسنوات، في ذلك الوقت جزء صغير جداً من سكان العالم كان لديهم اتصال بالشبكة، الإنترنت لم تصل للعديد من الدول بعد وحتى في الدول التي اتصلت بها ستحتاج لبضع سنوات لكي يبدأ الناس في إدخالها إلى بيوتهم ومؤسساتهم.

مايكروسوفت لم يكن لديها متصفح وحاولت الوصول لاتفاق مع شركة نيتسكيب لكن مطالباتها كانت غير مقبولة فاتجهت لخيار آخر وهو شراء متصفح Spyglass الذي كان أساسه متصفح موزايك وهو نفس أساس نيتسكيب ومن هذه النقطة بدأت ما يسمى بحرب المتصفحات وهي ليست حرباً بل مذبحة، بتضمين إكسبلورر في ويندوز استطاعات مايكروسوفت القضاء على نيتكسيب.

هيمنت مايكروسوفت على سوق المتصفحات لوقت طويل حتى ظهر فايرفوكس وحرك المياه الراكدة، للأسف سوق المتصفحات اليوم يعود لما كان عليه بهيمنة متصفح واحد وفي هذه الحالة هو كروم من غوغل.

الحكومة الأمريكية كانت ترى في هيمنة مايكروسوفت مشكلة ولذلك رفعت قضية عليها وقد كانت وما زالت قضية مشهورة تدرس ويتكرر الحديث عنها اليوم، لكن اليوم الشركات التي يريد البعض مقاضاتها هي أمازون وغوغل، البعض يدعوا إلى تفكيك أمازون لشركات عدة كما فعلت ذلك الحكومة الأمريكية مع شركة AT&T.

قصة نظام OS/2 من آي بي أم

Os2logoفي التسعينات كنت محظوظاً بظهور ناد للشباب في المنطقة التي أعيش فيها وعلى بعد مسافة عشر دقائق مشي، في الحقيقة كل شيء في ذلك الوقت كان على بعد مسافة مشي إن لم نكن نملك تكلفة سيارة الأجرة وسأتحدث عن هذا في موضوع آخر، على أي حال … النادي كان يحوي قاعة حواسيب وقد كان فيها 10 أو 12 حاسوب من ديجيتال (DEC) كلها بمعالج 486 من إنتل وكلها تعمل بنظام ويندوز 3.11 الذي يدعم العربية ثم انتقلت لنظام ويندوز 95.

كان هذا المكان الذي قضيت فيه وقتاً طويلاً أعبث بالحواسيب والنظام وأكتشف خباياه وقد فعل ذلك غيري كذلك ووجد البعض فرصة لتجربة ألعاب فيديو مختلفة ومن بينها دووم التي كانت وما زالت واحدة من أفضل الألعاب، لكن وظيفة القاعة الرسمية هي تعليم الحاسوب وقد كان وظيفة مدرس سوري لا أذكر اسمه الآن، علمنا استخدام النظام والبرامج ثم شيء من لغة Qbasic.

في يوما ما جاء المدرس ومعه صناديق لبرامج ومن بينها نظامي Netware لربط الحواسيب بشبكة وطابعة ليزر، ونظام OS/2 الذي كان في نسخته الرابعة كما أذكر ويسمى OS/2 Wrap 4، هذا النظام جعلني أدرك أن هناك خيارات أخرى غير ويندوز ولم أعرف بعد لينكس الذي سأتعرف عليه من الشبكة وبالتحديد من موقع عربي تقني لا أذكر اسمه الآن … لماذا لا أستطيع تذكر أسماء الأشياء؟!

على أي حال، آي بي أم خرجت من سوق الحواسيب الشخصية ومن منتجات المستهلكين كلياً بعد ما كانت أهم شركة في السوق في الثمانينات، ما الذي حدث لنظامها؟ هذا الفيديو يذكر القصة:

تصور فقط لو أننا اليوم نستطيع أن نذهب لمحل حواسيب ونرى أمامنا خيارات لأنظمة مختلفة، ويندوز ولينكس وOS/2 ونظام Be، كيف سيكون عالم الحاسوب اليوم؟

ماذا حدث لمشبك الورق من مايكروسوفت؟

clippyفي عالم التقنية كثير من الأفكار ظهرت قبل وقتها، إما أن التقنية نفسها غير كافية أو عملية في ذلك الوقت أو أن الناس ليس لديهم استعداد في ذلك الوقت لتقبلها، بعضها يعود وينجح لكن بثوب جديد وكفاءة أعلى، وفي هذا الموضوع أتحدث عن المساعد المكتبي الذي أضافته مايكروسوفت لحزمة أوفيس 97 ثم أوقفت عمله تلقائياً في أوفيس أكس بي ثم حذفته من أوفيس 2007.

المساعد المكتبي له عدة شخصيات لكن مشبك الورق كان الأشهر لأنه الخيار الافتراضي واسمه الرسمي كليبت (Clippit) والناس سموه كليبي (Clippy)، وهو المساعد الذي لم يساعد أحد أو في الغالب كان مصدر إزعاج وإلهاء أكثر من وسيلة للمساعدة.

الفكرة هي واحدة ضمن سلسلة طويلة من المحاولات لوضع شخصية في الحاسوب ليرتبط بها الناس عاطفياً وبالتالي تكون لديهم علاقة إيجابية بالحاسوب، لاحظ أن الفكرة جاءت في التسعينات والحواسيب المكتبية بدأت بالانتشار على نطاق واسع في هذه الفترة وقد كان الحاسوب مصدر سخط لأنه لا يعمل كما يجب، الحل هو أن تصمم البرامج والحواسيب لكي تعمل بلا مشاكل، لكن هذا حل صعب ويتطلب وقتاً طويلاً فلم لا نضيف شخصية كرتونية ظريفة؟!

فشل مساعد أوفيس لا يعني عدم إعادة المحاولة، الجانب الاجتماعي الذي أرادت مايكروسوفت إضافته للواجهة هو جانب لن يتوقف مصنعوا التقنية عن محاولة إضافته في منتجات تقنية جديدة، لكن الفرق اليوم أن هذا الجانب لا يضاف لبرامج مكتبية وأدوات صممت للعمل والإنتاجية بل في أجهزة وبرامج أخرى.

سيري من أبل، أليكسا من أمازون، مساعد غوغل .. من غوغل! وكورتانا من مايكروسوفت، كل هذه شخصيات افتراضية صممت لتساعدك وتتحدث لها مباشرة وكلها ما زالت بحاجة لمزيد من التطوير لتفهم لغات الناس.

من ناحية أخرى حاولت بعض الشركات تصنيع الروبوت الاجتماعي وهي فكرة أخرى لن يتوقف البعض عن محاولة صنعها لأنها فكرة تبدو منطقية ومهمة لكن حتى مع تطور التقنيات لم يصل أحد إلى حل يعجب مجموعة كبيرة من الناس.

مظاهرة لينكس ومطالبات بالتعويض

windowsxpمن المعروف والمألوف بأن أي حاسوب جديد يأتي مع ويندوز إلا إن اشتريت حاسوباً من أبل، اذهب إلى أي محل حواسيب أو متجر إلكترونيات في مدينتك وستجد أن الخيارات المتوفرة لأنظمة التشغيل محدودة بواحد فقط، إن وجدت نظام تشغيل آخر سيكون هذا مناسبة للكتابة عن ذلك لأنه حدث  نادر.

بحسب ما أفهم مايكروسوفت لا تجبر مصنعي الحواسيب على تضمين نظام تشغيلها في حواسيبهم بل عقودها معهم تلزم مصنعي الحواسيب بتضمين نظام تشغيل مع حواسيبهم ولا يمكنهم بيع منتجاتهم بدون نظام تشغيل، والخيار الأكثر منطقية هو تضمين ويندوز.

بعض الشركات بدأت في دعم لينكس مثل ديل التي تبيع بعض حواسيبها بنظام أوبونتو ومنذ سنوات، وقد بحثت في موقع ديل للشرق الأوسط ووجدت أن خيار أوبونتو متوفر كذلك وبحثت في أمازون الإمارات ووجدت عدة خيارات لحواسيب مكتبية ونقالة تأتي بنظام أوبونتو.

لينوفو أعلنت مؤخراً عن استخدام نظام فيدورا في حواسيبها، وهناك شركات متخصصة في بيع حواسيب لينكس مثل System76 وStar Labs وPurism.

ويمكنك أن تجد حواسيب تأتي بنظام FreeDOS، لأنه نظام مجاني وحر وطريقة للالتفاف على ضريبة مايكروسوفت، لا أظن أن النظام سيعمل على الحواسيب الجديدة لكن تضمينه يعني سعراً أرخص للحواسيب.

كل هذه المقدمة ضرورية لهذا الفيديو:

عندما يكون ويندوز الخيار الوحيد لحاسوبك الجديد وعندما تشغله ثم تضغط على زر “غير موافق” عند عرض اتفاقية الاستخدام، ما الذي سيحدث؟ ببساطة لن تستطيع استخدام حاسوبك الجديد، وعندما تثبت لينكس عليه فأنت تحملت تكلفت رخصة ويندوز الذي لا تريده أو لا تستخدمه، هذا دفع البعض لطلب تعويضهم وكما أعلم يمكن للناس في أمريكا ودول أوروبية أن يطالبوا باسترداد أموالهم مقابل عدم استخدام ويندوز.

وهذا ما يفترض أن يحدث في كل دولة أخرى، إن لم أستخدم النظام الذي تحملت تكلفته فعلي استرداد هذه التكلفة في حال عدم استخدامه.

لو كانت لدي هواية تجميع

أود أن أبقي حياتي بسيطة وألا أدخل فيها أي تعقيد وهذا يعني أن أكون حذراً عند شراء أي شيء، وقد تعلمت الدرس مرات عدة بأن هناك فرق بين فكرة شراء الشيء وشراءه فعلياً، ولست أتحدث عن امور مهمة هنا، لا أفكر كثيراً عند الحاجة لشراء حذاء أو ملابس أو أغراض منزلية مختلفة، أتحدث عن أشياء يمكن الاستغناء عنها والعيش بدونها.

فكرة شراء شيء قد تكون ممتعة ومثيرة للحماس وشراءه يجعله واقعاً علي التعامل معه ولم يعد شيئاً ممتعاً، أحياناً يكون العكس صحيحاً، شراء كاميرا جيدة واستخدامها لفترة طويلة أمر ممتع وأود فعله.

علي أن أدخل في الموضوع، الآلات الحاسبة، منذ سنوات وأنا أمتنع عن شراء شيء منها إلا واحدة ولم أعد أملكها فقد أعطيتها لابن أخي الذي يحتاج واحدة للمدرسة، أحد أسباب ترددي في شراء أي منتج منها أنني أعلم جيداً بأنني لن أحتفظ بها، لست من هواة جمع الأشياء وإن كنت أراها هواية رائعة وأستمتع بالقراءة لمن يمارسها.

لكن في حال جمعت بعضها، ما هي الآلات الحاسبة التي أود جمعها ولماذا؟

آلة حاسبة من نوع RPN، معظمة الآلات الحاسبة تعمل بالأسلوب التقليدي بأن تدخل الرقم ثم العملية التي تريد إجراءها (جمع، طرح .. إلخ) ثم تدخل الرقم الثاني ثم تضغط على زر المساواة، في الآلات الحاسبة من نوع RPN العملية تختلف وتبدو منطقية أكثر أو أسهل، أدخل الرقم الأول، ثم الرقم الثاني ثم العملية الحسابية، الأخ طريف كتب عنها في موضوع بعنوان لا مساواة بعد اليوم! لاحظ أن الآلة الحاسبة لا يوجد فيها زر يساوي، طريقة عمل هذا النوع يجعلني أرغب في شراء واحدة لتجربتها.

Canon Mark XX-Mark-I_W، كنت أملك آلة حاسبة من كانون وهذه أعطيتها لابن أخي، تصميمها وصناعتها تجعلها واحدة من أفضل الآلات الحاسبة، جسمها معدني والآزرار كبيرة ومتقنة الصنع، هي آلة حاسبة بسيطة ولا تحوي كثيراً من الخصائص وهي تكفي لمعظم الناس، لكن معظم الناس لا يحتاجون شراء منتج منفصل عندما تكون هواتفهم الذكية أقوى وأفضل من أي آلة حاسبة.

SwissMicros DM42، أفضل آلة حاسبة من ناحية الخصائص، شركة SwissMicros هي شركة سويسرية تصنع آلات حاسبة قديمة التصميم وتقلد منتجات شركة HP، لا أدري إن كان هناك اتفاق بينهم وبين شركة أتش بي أم أنهم يفعلون ذلك بدون إذن، أياً كان؛ أجهزتهم أعادت منتجات لم تعد تصنع وDM42 ليست مجرد تقليد بل أضافت كثيراً من التحسينات لمنتج قديم، هناك من استعرض هذه الآلة الحاسبة بالفيديو، شاهده لتفهم لم أنا وغيري معجبون بها، وهي آلة حاسبة من نوع RPN كذلك، من ناحية أخرى سعرها مرتفع ويصعب علي تبريره 😅

Voyage 200، تبدو كحاسوب صغير ولم تعد تصنع، تصميمها وخصائصها يجعلانها مميزة وهي آلة حاسبة أود أن أراها تعود بتصميم جديد.

Casio S100، مصنعي الآلات الحاسبة وصلوا منذ وقت طويل لمرحلة يصعب فيها تجديد الآلات الحاسبة، لذلك بعضهم يجرب صنع آلات عالية الجودة مثل كاسيو التي استخدمت الألمنيوم لهذه الآلة واهتمت بتفاصيل التصميم، وهي متوفرة في أسواق محدودة، سعرها مرتفع وهذا ما يجعلني أتردد أكثر.

آلة حاسبة تطبع، لماذا؟ لأن هناك شيء ممتع في أن تستخدم آلة تبدو بدائية (مقارنة بالهواتف الذكية) وتجعلها تفعل ما لا يمكن للهواتف الذكية فعله، لأن هناك شيء ممتع في قطع ورقة من الآلة الحاسبة وعليها أرقام لعمليات حسابية لتريها الآخرين، لأنني وبكل صراحة تمنيت وما زلت أتمنى العمل في متجر ما، البيع والشراء والتعامل مع الناس يومياً يبدو شيئاً غريباً علي لكن تمنيته وما زلت.

NumWorks-Graphing-CalculatorNumworks، آلة حاسبة متقدمة وحديثة صممت لتدعم لغة البرمجة بايثون ونظامها مفتوح المصدر وحر (إن لم تستخدمه تجارياً)، هي منتج يثبت أن هناك مساحة للإبداع في صنع آلات حاسبة جديدة بعدما قضت شركة أخرى عقداً أو عقدين في محاولة احتكار سوق الآلات الحاسبة المدرسية.

مسطرة حاسبة، حتى ظهور الآلات الحاسبة المكتبية في الستينات من القرن الماضي؛ كان المهندسون يعتمدون على المسطرة الحاسبة، لا أعرف كيف تعمل وأود شراء واحدة لأستخدمها وأكتب عنها.

سوروبان، آلة حاسبة يابانية وظهرت بأشكال مختلفة في حضارات مختلفة، هي آلة تعود لأكثر من ألفي عام وما زالت تستخدم إلى اليوم في بعض الدول الآسيوية وفي اليابان لها منافسات بين المدارس وما زالت تستخدم لتعليم الرياضيات، هذه أود شراء واحدة منها لتعلمها وشرحها.

حاسوب الجيب، ليس آلة حاسبة بل حاسوب يبدو كآلة حاسبة ويمكن ربطه بطابعة وأجهزة أخرى وبعضها يدعم حتى شاشة خارجية أكبر، لم تعد تصنع ومنذ وقت طويل، أود أن أكتب عن بعضها.

لن يكون هدفي من الجمع هو الكم بل الكيف، هناك مواقع لهواة جمع آلات حاسبة ولديهم المئات منها، لا أستطيع ولا أود فعل ذلك، حتى هذه المجموعة الصغيرة أجدها مشكلة، في السنوات القليلة الماضية كنت على وشك شراء كل واحدة من هذه المنتجات لكن لم أفعل، والآن أقرر أن أشتري بعضها، على الأقل المسطرة الحاسبة وسوروبان لأن كلاهما شيء أود فعلاً تعلم استخدامه والكتابة عنه في أقرب فرصة.

نظرة على تقنيات تخزين مختلفة

original_diskمقطع فيديو آخر يفترض أن أضعه في موضوع الروابط الأسبوعي لكن لدي قائمة طويلة من الروابط لمقاطع فيديو وبعضها لن يرى النور إلا بعد أشهر، لذلك أكتب مثل هذه المواضيع خصوصاً لمقاطع فيديو تعجبني حقاً.

الرجل في الفيديو صاحب قناة تستحق المتابعة إن كنت مهتماً بتقنيات الماضي، ويستعرض في الفيديو العديد من تقنيات التخزين الرقمية وغير الرقمية، ولأنه يعرض الكثير منها فهو فقط يعرض كل واحد منها لثوان قليلة، مع ذلك الفيديو يعجبني وليس من المعقول طلب شرح مطول لكل واحدة من هذه التقنيات، هذا يمكن أن يكون موضوع قناة يوتيوب متخصصة فقط في تقنيات التخزين.

تقنيات التخزين اليوم مملة لأنها كبيرة الحجم وبعيدة عنك أو لا تحتاج لتغييرها، الأقراص الصلبة بمساحات هائلة وخدمات كثيرة في الشبكة تقدم مساحات كبيرة فما الحاجة لوجود تقنية تستخدم الأقراص الضوئية أو المرنة؟ مع ذلك أود لو أن هناك تقنية حديثة للأقراص المرنة وبسعة كبيرة، يمكن استخدامها للأرشفة كما أرى.

ويندوز مي لم يكن أسوأ … أو أفضل

windowsmeشاهدت مقطع فيديو يستعرض ويندوز مي، نظام ويندوز الذي جاء في وقت غير مناسب، فقد كان بين ويندوز 98 أس إي وويندوز أكس بي ولم يستمر في السوق أكثر من عام، اشتهر بأنه نظام سيئ وستجده في مقالات تضع قوائم لأسوأ منتجات مايكروسوفت أو أسوأ المنتجات التقنية، لكن هل كان فعلاً بهذا السوء؟

الشخص الذي لديه خبرة في التعامل مع ويندوز لن يواجه مزيداً من المشاكل مع مي، لكن في ذلك الوقت الإنترنت بدأت في الانتشار والناس كانوا ينزلون الملفات منها، وويندوز لم يكن يقدم أي حماية، من الطبيعي أن تجد الناس يعيدون تثبيت النظام مرة أو مرتين كل عام، كما سترى في الفيديو ويندوز مي لم يكن أسوأ أو أفضل، مجرد نسخة أحدث من ويندوز 98.

بالمناسبة، يمكنك تنزيل ويندوز مي إن أردت تجربته من موقع WinWorld أو من أرشيف الإنترنت، لا أجد مشكلة في وضع هذه الروابط لمنتج لم يعد يصنع منذ وقت طويل.

لدي أمنية أعرف أنها غير عملية أو مربحة، أتمنى لو أن مصنعاً للحواسيب يعيد صناعة حواسيب بمواصفات قديمة وموجهة لأشخاص مثلي يريدون حواسيب قديمة لتشغيل أنظمة وبرامج قديمة، حالياً سوق المستعمل يوفر قطع لصنع حواسيب قديمة لكن سوق المستعمل سيتوقف وسيكون البديل الوحيد هو محاكاة الأنظمة وهو بديل أبسط وأرخص، لكن يبقى شيء ما سحري في أن يكون لديك جهاز تستخدمه وليس مجرد محاكاة في حاسوب حديث.

نقطة أخيرة، في رمضان قد أنشر في بعض الأيام عدة مواضيع وكلها ستكون خفيفة، أرجو ألا يكون هذا مزعجاً لمن يتابع المدونة 😅

خمس وسائل لأرشفة المدونات

7996819390_9b38acb6d4_wفي موضوع سابق سألت كيف يمكن أن نحفظ المدونات من الضياع ووجد السؤال إجابات عدة، شكراً لكل من شارك، في هذا الموضوع أجمع المقترحات وأدوات يمكن استخدامها لحفظ المدونات أو أي موقع حتى لو لم يكن موقعك، ولدي ملاحظات حول عملية حفظ المواقع وأرشفتها سأضعها في آخر الموضوع.

1) استخدام أرشيف الإنترنت، يمكنك إضافة أي موقع لأرشيف الإنترنت والأرشيف في الغالب سيحفظ نسخة من أي موقع بدون حتى أن تطلب منه فعل ذلك، ميزة أرشيف الإنترنت أنه مؤسسة لا ربحية صممت وتعمل على أساس الاستمرار لوقت طويل، المؤسسة تخطط وتعمل على أن يحفظ كل المحتوى لعقود وخططها ليست قصيرة المدى، لذلك يمكن الثقة بالمحتوى المحفوظ بأنه سيبقى.

2) تحويل المدونة إلى كتاب، هذه النقطة بحاجة لموضوع منفصل لأن هناك أدوات عديدة لفعل ذلك، هناك مواقع مخصصة لهذا الغرض، هناك مواقع تطبع المدونات، وهناك أدوات في نظام لينكس وأنظمة أخرى تجعل عملية تنزيل الموقع وتحويله لكتاب عملية سهلة، مشروع Pandoc، يمكن استخدامه لتحويل صفحات الموقع إلى كتاب بصيغ مختلفة مثل PDF وepub

3) استخدام خدمات مجانية، نسخ المدونة إلى وورد بريس وبلوغر وGithub pages، كل من وورد بريس وبلوغر يوفران طريقة لتصدير المدونة بأكملها في ملف واحد ويمكن رفع هذا الملف لخدمة أخرى، هذا ما فعلته لأرشفة مدونة سردال.

4) استخدام أداة Wget، هذه الأداة متوفرة في أنظمة لينكس ويمكن تثبيتها في ويندوز وماك، يمكن استخدام هذه الأداة لتنزيل موقع بأكمله وتحويل روابطه لتصبح روابط محلية، بمعنى أن الموقع يمكن تصفحه بالكامل وهو في حاسوبك، ويمكن بعد ذلك استخدام أداة مثل wkhtmltopdf لتحويل الصفحات إلى كتاب، وهناك أدوات أخرى.

5) توفير نسخ مطبوعة من الموقع، إن كان هناك كتاب إلكتروني فيمكن تعديله ليصبح مناسباً للطباعة والتوزيع، الكتب المطبوعة يمكنها أن تضمن بقاء المحتوى لفترة طويل.

كل وسيلة ذكرتها أعلاه تحتاج لموضوع خاص بها وكل موضوع يحتاج لتفاصيل كثيرة، أنا لا أستطيع الكتابة عنها كلها فليس لدي الخبرة الكافية، لذلك أرجو من أي شخص يقرأ هذه الكلمات ولديه خبرة أن يأخذ وسيلة واحدة ويكتب عنها في مدونته.

ملاحظات:

  • ليس هناك حل كامل لأرشفة المواقع، كل حل له مشكلة وعيب وهذا أمر بديهي، لذلك ليس هناك طريقة واحدة صحيحة لحفظ أي موقع بل الطريقة الصحيحة لأرشفة أي موقع هي باستخدام تقنيات عديدة ونسخ الموقع لعدة أماكن.
  • عند أرشفة المدونات والمواقع يجب تجاهل موضوع الحقوق، سواء كان الموقع مشاعاً عاماً أو محفوظ الحقوق، الأرشفة لا تحتمل التأخير والتردد، والأرشفة لا تعني بالضرورة نشر الموقع مرة أخرى بل حفظه من الضياع.
  • الأرشفة تحتاج لصيانة أو متابعة، هذه المتابعة قد تكون بسيطة وهي التأكد أن الملفات متوفرة ويمكن الوصول لها، لكن بمجرد توقف الصيانة والمتابعة قد تضيع الملفات وهذا قد يكون مصير كثير من المحتوى الذي قد يضيع بعد عقد أو عقدين، لذلك جهود الأرشفة يجب أن تستمر عبر الأجيال.

روابط: حلم من الطفولة

bc016095219599.5e924b8b3dd53في روابط الفيديو في أسفل الموضوع سترى مقطعي فيديو لبناء نماذج، هناك مجموعة كبيرة من قنوات الفيديو لبناء وصنع النماذج، بعضها متخصص في الطائرات أو السيارات وبعضها متخصص في المباني وصنع مشاهد مصغرة من الواقع، هذه الهواية بقيت فكرتها معي منذ طفولتي وإلى اليوم، وما اشتريت شيئاً من هذه النماذج، أراها في المكتبات وبعض المحلات وأنظر في صناديقها وأتمنى شراءها ثم لا أفعل.

هل لديك حلم مماثل؟ شيء صغير تمنيته طوال عمرك ويمكنك الآن الوصول له لكن لم تذهب له بعد؟ أخبرني عن ذلك.

بإذن الله غداً سيكون أول يوم من رمضان، أبارك لكم الشهر الفضيل عسى الله أن يبارك في أوقاتنا أثناء الشهر وبعده.

أرشيف المجلة التقنية في ملف PDF، المجلة التقنية هي مدونة الأخ يوغرطة بن علي رحمه الله، والأرشيف من تجميع الأخ طريف مندو، وهناك من يعمل على إعادة تشغيل المدونة وعندما يحدث ذلك ستكون هناك فرصة لأرشفتها بطرق أخرى.

١٦ هواية يمكنها أن تنقذك في هذا الوقت، ويمكنها أن تنقذك في أي وقت آخر كذلك، مقترحات جميلة.

ما لا تستطيع الحواسيب “الذكية” فهمه، العنوان لا يصف الموضوع وهو عن حركة اللا إنجاب، الحواسيب وما تفهمه أو لا تفهمه تأخذ جملة ومقطع فيديو من الموضوع والباقي للموضوع الآخر، ليس لدي رأي حول موضوع اللا إنجاب، ما دام الأمر اختياري فليختر كل فرد لنفسه ما يريد.

للرجال فقط 99+، عن البكاء للرجال وكيف يراه البعض عيباً

إحصائيات ممتعة عن الإنرتنت

ما الفرق بين الطبيب النفسي والأخصائي النفسي؟

نبات القطيفة أو السجادة أو الـ Coleus


مدونة متخصصة في مقاعد السيارات للأطفال، تعجبني المدونات المتخصصة وهذه مدونة تكتب منذ 2007، شكراً لمساعد الذي دلني عليها.

لوحة مفاتيح مختلفة تماماً، أود تجربتها وأود معرفة كم سأحتاج لتعلم استخدامها وهل ستكون أفضل من لوحات المفاتيح التقليدية؟

James Bridle، موقع شخصي أردت وضع مقال منه ثم وجدت أنه يحوي مقالات ومحتويات عديدة تستحق الاطلاع عليها.

قصة البطاطا، الثمرة التي أصبحت غذاء رئيسياً للعديد من الشعوب حول العالم

Recalbox، توزيعة لينكس لرازبيري باي ومتخصصة في محاكاة ألعاب الفيديو القديمة.

معرض صور ليوم الأرض

نظرة على تقنيات التخزين للحواسيب في الماضي

صورة: مجموعة برامج وألعاب فيديو قديمة، حقيقة أود لو يكون لدي مجموعة مماثلة لكن لبرامج الحاسوب القديمة فقط، لا أهتم بألعاب الفيديو القديمة كثيراً، وأود أن أجمع البرامج المنزلية لمايكروسوفت بالتحديد.

تصميم صندوق بطراز قديم لخدمة حديثة من مايكروسوفت

منتج: ميكروفون رخيص، لم أجربه لكن يبدو جيداً.

متجر: Art of Play، ألعاب وأحجيات لقضاء وقت ممتع بعيداً عن الشاشات.

كاميرا بلا عدسة ويمكن طباعتها

صنع نينتندو سويتش من قطع الغيار

مبان صممت لتكون خضراء

تطبيق يريدك أن تكون منتجاً أكثر بإلغاء الحاجة للقص واللصق

آلات حاسبة بتصميم أنيق، كنت أمتلك واحدة من صنع كانون وتراها في الصورة وكانت باللون الأبيض وأعطيتها لابن أخي، أود شراء واحدة أخرى.

الزراعة المنزلية، موقع من جامعة ويركز على الخضار والأزهار.

مبادئ أدوات التفكير، إن كنت تصنع الأدوات (وإن كنت مبرمجاً فأنت تفعل ذلك) فاقرأ هذا المقال.

شاهد:

مدونتك بعد أن ترحل

أردت أن أكتب عن وفاة الأخ يوغرطة بن علي لكن لا أدري ما الذي يمكن أن أقوله، الأخ محمود كتب موضوعاً وأفضل ما يمكنني فعله هو وضع رابط له، كذلك رأيت أن موضوع الروابط الأسبوعي يمكنه أن يحوي رابطاً لما كتبه الأخ يوغرطة في مدونته، وكذلك روابط لأعماله، لكن الآن مدونته لا تعمل ولا أدري ما الذي حدث.

مدوناتنا التي نستضيفها على خدمات تجارية وندفع مبلغاً سنوياً لإبقاءها تعمل؛ هذه المدونات ستتوقف عن العمل بعد رحيلنا وفي هذا خسارة وضياع لجهد بذله المدون لسنوات، أما المدونات في خدمات مجانية ستبقى ما دامت الخدمات تعمل، لذلك نسخت مدونة سردال إلى بلوغر ومدونتي الثانية كانت في بلوغر وكلاهما سيبقى ما دام أن غوغل لم تفكر بإرسال بلوغر إلى مقبرتها.

في أيام المنتديات كتبت عن ضياع محتوياتها والحاجة لحفظها بوسائل مختلفة، ولست أقول بأن كل شيء يستحق أن يحفظ بل يمكن حفظ ما هو مفيد ومهم، وإن لم يكن بالإمكان ذلك فيفترض أن يحفظ كل شيء ونترك للناس تقرير ما هو المفيد، المدونات كذلك تستحق الحفظ وقد ضاعت مدونات عربية كثيرة.

حالياً أرشيف الإنترنت يحتفظ بنسخة من مدونة الأخ يوغرطة، وستبقى هذه النسخة هناك، مشكلة أرشيف الإنترنت أنه بطيء حقاً والتنقل بين روابطه يتطلب صبر أيوب.

كيف نحفظ مدوناتنا من الضياع؟ لدي أفكار لكن أود معرفة أفكاركم.