منصة: XAMPP

XAMPPأداة اليوم تعيدني لأيام مضت، عندما كنت أتعلم وأستخدم لغة PHP، منصة XAMPP تقدم مزود ويب وقاعدة بيانات ولغة البرمجة PHP مع أدوات أخرى، هذا يعني أنك تستطيع استضافة تطبيقات ويب في حاسوبك أو في مزود خاص بك محلي أو في الشبكة.

ما فائدة ذلك؟ المنصة تقدم طريقة لتثبيت برامج ويب مختلفة وبسهولة، يمكنك تثبيت مدونة أو ويكي، أو برامج لإدارة الأعمال، حتى التطبيقات غير المتوفرة في منصة XAMPP يمكن تثبيتها وهذا يعني المئات من البرامج لكل غرض.

لا تحتاج لأن تكون مبرمجاً لتستخدم هذه المنصة، فقط اقرأ التعليمات ويمكنك بسهولة تثبيت واستخدام المنصة كما تريد.

مثلاً المدونة في هذه المنصة يمكن أن تكون أداة جيدة لحفظ الملاحظات والمحتويات وتصنيفها وتبسيط البحث عنها، يمكنك تثبيت قارئ RSS خاص بك، أو تصنع مكتبة تجمع فيها كتباً إلكترونية، أو احفظ صفحات الويب للقراءة لاحقاً، هناك تطبيقات للبودكاست وللاستماع للملفات الصوتية، وهناك تطبيقات للفيديو ومشاهدتها، هناك تطبيقات مكتبية قد تغنيك عن استخدام أي تطبيقات أخرى مماثلة، ببساطة هذه منصة توفر الكثير لأي فرد.

إن استخدمتها لتكون مزوداً على نطاق المنزل مثلاً أو مزوداً لمجموعة من الأصدقاء فهنا يمكن أن تفتح باباً لتطبيقات كثيرة، المنتديات وبرامج الدردشة وبرامج المشاركة بأي محتوى، يمكنك صنع شبكة اجتماعية صغيرة خاصة، وإن استخدمت المزود على نطاقة مؤسسة فهناك العديد من التطبيقات لإدارة الأعمال.

والأهم من كل ذلك أنك تستطيع برمجة التطبيق الذي تريد، تعلم البرمجة سيحتاج وقتاً وجهداً منك، المصادر للغة PHP كثيرة ويمكنك تعلم تطوير تطبيقات بسيطة.

صور من مدن عربية

أود عرض بعض الصور من مجموعة مدن عربية، هذا كل شيء، اضغط على الصورة لتصل لصفحتها في فليكر، وعلي أن أنوه بأنني لم أستأذن أحداً في عرض الصور هنا، ولست أملك الحق لأي من هذه الصور، فقط معجب بها.

رجال شارع #المعز #القاهرة #مصر #تصويري #عدستي #فوتو #everydayegypt #eveeydayeverywhere #everyday #everydaycairo #sooraharabic #vintage #building #build #humanofegypt #dailyegypt #daily #city #street #streetphotography #mobile #mobilephoto #mobilephotos #m

Farog Mosque

شجرة بونسيانا طريق الشفا الطائف

قصر تاريخي في رجال ألمع في عسير

مسجد العويضة

سوق الجبيل

Caliper

أتمنى رؤية مزيد من الصور من كل الدول العربية، إن لم تشارك فأرجو أن تفعل ذلك الآن إن سمح الوقت بذلك، المجموعة مفتوحة للجميع والمشاركة مجانية! كل ما عليك فعله هو رفع صورك إلى فليكر والمشاركة بها في المجموعة، هذا كل شيء.

روابط: ماذا نبرمج؟

1توتير مؤخراً غير تصميمه وطريقة عمله كأنه يريد أن يعطيني سبباً آخر لعدم استخدامه، أبدأ بالألوان لأنه الآن يقدم مساحة بيضاء أكبر، التصميم السابق كان يحوي مساحة رمادية خفيفة تقلل الضوء الساطع، نفس المشكلة تتكرر مع غوغل ومواقع أخرى، لماذا يفعلون ذلك؟ نعم هناك خيار في تويتر لاختيار الوضع المظلم لكن هذا لا أريد استخدامه لأنهم يستخدمون اللون الأبيض للنص وهذا يعني تبايناً عالياً يؤذي العين.

في الماضي كان تويتر يقدم خاصية تغيير الألوان والخلفية كما تشاء، الآن بحاجة لإضافة في المتصفح لتغيير تصميمه ولن أفعل ذلك، ببساطة سأقلل استخدامي لتويتر.

هذا ما يجب فعله بالسيارات القديمة، تحويلها لسيارات كهربائية جميلة.

نظرة على تويوتا سينتشري، صنعت في اليابان ولليابان، أفخم سيارة من تويوتا وتصميمها يعجبني لأنه يسير عكس تيار السيارات الغاضبة، كذلك الكراسي مغطاة بالصوف بدلاً من الجلد لأن الصوف خيار أفضل وأرقى.

خزفيات صغيرة جداً

وصفة طبخ، نعم لدي اهتمام بالطبخ! قرنبيط مع الجبن والبيض، يبدو رائعاً.

من يصنع أفضل فلافل؟

عن سيارات Cyclekart وسباقاتها، المقال يذكر كذلك مواصفاتها.

حملة تسويق لجهاز ألعاب فيديو متنقل، الجهاز يستخدم رازبيري باي يسمى Compute Module، وهي حاسوب في قطعة بلا منافذ يمكن إضافتها لأجهزة أخرى.

إيقونات صغيرة، لمواقع وتطبيقات عديدة وهي ملفات SVG وحجمها صغير بالمقارنة مع ملفات أخرى، كلها برخصة حرة.

استخدام شاشة أبيض وأسود بمقياس 5 إنش، ليس هناك فائدة من فعل ذلك، لكن لم لا؟

مجتمع صيانة الأشياء، العالم كله بحاجة للعودة إلى صنع أشياء يمكن صيانتها بسهولة، بعض المنتجات تصمم لكي تجعل ذلك صعباً.

حديقة يو، صفحة في ويكيبيديا لحديقة صينية تقليدية.

ما هو CGI؟ مطوري الويب القدامى يعرفونه جيداً.

صنع سطح مكتب لينكس باستخدام مدير النوافذ bspwm

مجهر ورقي، أود شراء هذا المنتج يوماً ما، المجهر يعطيك نظرة لعالم مخفي

صور جميلة لغابة

شاهد:

اختصار المسافة والوقت

بيت داوود

(1)
اشتريت من أمازون سدادة للأذن قابلة لإعادة الاستخدام، كان علي فعل ذلك قبل وقت طويل، السدادات لا تحجب الأصوات كلياً لكنها تلغي جزء كبير منها، سبق أن اشتريت نوعاً أفضل لكنه غير قابل لإعادة الاستخدام وكان يقدم أداء أفضل، يحجب كل الأصوات لدرجة لا أسمع فيها شيئاً.

سكان المدن عليهم شراء مثل هذه الحلول، محاولة حل الإزعاج ستحتاج لوقت طويل وقد لا يتغير شيء لأن بعض المجتمعات بطبيعتها لا ترى في الإزعاج مشكلة.

(2)
اليوم جربت مكالمة بالفيديو لأول مرة، كنت أكلم أحمد ابن داوود وكان في منزلهم في الهند، أول شيء طلبته هو جولة قصيرة في المنزل فبدأ بالمشي إلى الخارج ليعرض لي الساحة الخارجية والمطر الذي لا يتوقف كثيراً هذه الأيام، ثم أدار هاتفه نحو المنزل والباب الخارجي ودخل ليعرض المجلس.

أنا مشتاق لهذا المكان وللمطر في الهند وللأيام الخالية من الحاسوب، للبلاد الخضراء الباردة في الصيف وللمطر الذي لا يتوقف، حتى لأصوات الضفادع في الليل، أفتقد كل هذا وأكثر.

المكالمة بالفيديو ليست تقنية جديدة وكثير من مستخدمي الهواتف اليوم يستخدمونها بلا أي مشكلة، بالنسبة لي حتى مع معرفتي بوجودها أجدها كالسحر، أنا في أبوظبي في الحر والرطوبة والشمس التي لا ترحم أحداً، وهو في المطر والبلاد الخضراء الباردة، فارق التوقيت بيننا ثلاث ساعات فقط بالطائرة لكن فارق المسافة والطقس كبير.

في الماضي كان الهنود في الإمارات يجدون مشكلة في الاتصال بالهند وكانوا يعتمدون على البريد، ثم أصبحت المكالمات الهاتفية أرخص لكن لا تستخدم كثيراً، ثم جاء الهاتف النقال الذي جعل التكلفة أرخص كذلك، ثم الهواتف الذكية بتطبيقاتها التي جعلت التواصل بأنواعه شبه مجاني، كلما فكرت بكل هذا أجده عجيباً.

هناك فرق بين كل هذه الوسائل، أذكر رؤيتي لبعضهم يكتب رسالة لساعات ولعدة صفحات، وعندما يتلقى أحدهم رسالة يقف أو يجلس بجانب صندوق البريد ليقرأها مباشرة لأنه لن يصبر حتى يعود للمنزل، الآن الاتصال يومي وبالفيديو بل رأيت بعضهم يفعل ذلك كل يوم، يضع هاتفه في مكان واحد ويعمل ويكون هذا بث مباشر لأهله وأبناءه ويتحدث معهم طوال الوقت.

(3)
هناك أناس يصنعون سيارات بمواصفات محددة، الغرض هنا ليس صنع وسيلة نقل بل وسيلة ترفيه، السيارات تسمى Cyclekart ويدخل في صنعها قطع رخيصة وتصنع بمواصفات محددة إن رغب المالك أن يدخل في سباقات، وعليه أن يصنعها لا أن يشتري واحدة جاهزة فهذا ما تشترطه بعض السباقات.

هذا مقال يتحدث عنها، وهذه مقاطع فيديو جمعت في مكان واحد.

هذا يذكرني بسباقات القوارب هنا في أبوظبي، وأعني سباقات غير رسمية ينظمها الناس ويضعون لها شروطاً لمقاييس القوارب وأحجامها ومحركاتها، وكان للسباقات جوائز وجمهور كبير، هناك شيء ممتع في تنظيم مثل هذه السباقات سواء للسيارات أو القوارب، وهناك متعة في وضع شروط وقوانين تمنع أي مشارك من إنفاق الكثير من المال لصنع شيء سيتفوق على الجميع، الكل في مستوى واحد تقريباً والأهم هي مهارة الصنع ومهارة القيادة.

هذه السيارات تعود فكرتها إلى ما يقرب من 100 عام عندما ارتفعت تكلفت المشاركة في سباقات السيارات وأصبحت السيارات نفسها كبيرة الحجم وغالية السعر، لذلك بدأ أناس بتنظيم سباقات أبسط وأرخص وفي رأيي أكثر متعة.

فكرة هذه السيارات تعود لي بين حين وآخر وأجدني أتصفح صورها، لا أنوي صنع شيء، فقط معجب بالفكرة.

برنامج: REXPaint

 

rexpaint

أداة هذا الأسبوع مختلفة ولثلاث أسباب:

  • أولاً البرنامج ليس حراً وأنا أفضل أن أعرض أدوات وبرامج حرة.
  • ثانياً يعمل فقط على ويندوز وأنا أفضل أن تعمل البرامج على ويندوز ولينكس وإن استطاع المطور دعم ماك أيضاً فهذا أفضل، لكن يمكن تشغيله في ماك ولينكس بسهولة باستخدام برنامج محاكاة.
  • ثالثاً الأداة لن تفيد معظم إن لم يكن كل من يقرأ هذه الكلمات!

برنامج REXPaint هو برنامج رسم بالنصوص، لكي أشرح ما هو الرسم بالنصوص علي أن أكتب مقالة طويلة عن تاريخ هذا الفن، أو يمكن أن أقول أنه استخدام محرر نصي لرسم أي شيء باستخدام الحروف، مثلاً البعض يرسم وجوهاً بالنص مثل (0_0) أو (^.^) والبعض يستخدم كامل مساحة ملف نصي لرسم لوحة فنية، والرسم بالنص له أنواع كثيرة لا يمكن حصرها في هذا الموضوع الصغير.

برنامج الرسم الذي أعرضه هنا ليس محرراً نصياً لأنه لا يكتب النصوص بل هو برنامج رسم يعتمد كلياً على الفأرة، وقد استخدمه مطورو ألعاب فيديو ويستخدمه البعض لصنع لوحات فنية، زر معرض الرسومات لترى أمثلة عديدة.

جربه، البرنامج مجاني وصغير الحجم، لا تدري … قد تستمتع بتجربته.

روابط: مزيد من الصور

ridgeمجموعة مدن عربية للصور وصل عدد أعضاءها لثمانية وعدد الصور لمئة وثمانين، ولا زلت أنتظر مزيداً من الناس للانضمام للمجموعة ونشر صورهم، المجموعة مفتوحة للجميع وفليكر نفسه مجاني، لا يجب أن تلتقط صوراً جديدة بل يمكنك نشر صورك القديمة، أو اعتبرها فرصة للمشي في مدينتك وتصوير ما يمكنك.

أمام غرفة العمليات

رحلة بقطار الجزيرة إلى مدينة ود مدني، استمتعت كثيراً بقراءة الموضوع.

تطبيق LessPhone، لنظام آندرويد ويجعل واجهته بسيطة.

بيل غيتس يتحدث عن الحد من قوة الشركات التقنية، تذكير بأن مايكروسوفت نفسها كانت لسنوات تحت ضغط من الحكومة الأمريكية لأنها كانت مهيمنة على السوق.

متجر في بريطانيا يجرب نظام المشتريات دون تغليف، المقصود هنا أن المشتري يأتي ومعه صناديق لوضع ما يريده فيها بدلاً من شراء الأشياء مغلفة مسبقاً بالبلاستك.

صورة: مكتب وحاسوب، تعجبني بساطة المكان ومكتبي لا يبتعد كثيراً عن الصورة، لكن أود أن يكون صندوق الحاسوب أصغر.

أساتذة اليابان، صور لحرفيين من اليابان

شاشة ميكرو ليد صغيرة، تحوي 14 ألف بكسل في شاشة بمقياس أقل من نصف ميليميتير

مبنى من جذوع الأشجار، لا أدري كيف أصفه، المهم أن المكان والتصميم يعجبني

أعمال فنية جميلة

كل الشركات التي تملكها أمازون، قائمة طويلة، يفترض بنا أن نعرف أن الشركات الكبيرة تملك شركات كثيرة وكبيرة أيضاً وأن كثيراً مما يعرض في الأسواق مصدره شركات قليلة وأعني قليلة، أحياناً ثلاث شركات تملك معظم ما تراه في بعض أرفف المتاجر.

8 نباتات منزلية يسهل العناية بها

صنع جهاز لعبة فيديو وألعابها، الفرق هنا أن الألعاب توضع في ما يسمى Cartridge، وهذا لوحده يكفي لإثارة حماسي!

استضف موقعك بنفسك، لا أدري كيف يفعل ذلك هذا البرنامج لكن هذا ما يفعله، استضافة موقعك من حاسوبك.

اصنع شبكة اجتماعية بنفسك، البعض يريد شبكة اجتماعية تكون حقاً اجتماعية وتربط بين أناس يعرفهم، هذا دليل لفعل ذلك، أشجع على صنع مثل هذه الشبكات الاجتماعية لتكون أسلوب تواصل على مستوى العائلة، أو الأصدقاء أو مدينة أو لأناس يشتركون في هواية ما.

تاريخ أجهزة المشي، كانت أجهزة تعذيب!

لوحة مفاتيح مختلفة، سبع مفاتيح فقط.

هدم مبنى ببطء، مالك المبنى أراد إعادة استخدام الطوب ولم يجد من يريد فعل ذلك العمل غير فريق من جماعة الآمش.

كيف تزرع غابة تنمو بسرعة

شاهد:

ما هي قائمة 50 كتاباً تود قراءتها ولم تفعل بعد؟

rice paddy

رأيت ابنة أخي تقرأ كتاباً عنوانه سنة القراءة الخطرة وأثار فضولي العنوان، طلبت منها استعارته بعد أن تنتهي منه، بدأت قراءة الكتاب وفي نيتي أن أنتهي منه في نفس اليوم لكن بعد قراءة ثلثه توقفت لأنني أريد أن أعيد قراءته بالإنجليزية، الترجمة جيدة لكن لاحظت أنني أحاول إعادة ترجمة الكتاب إلى الإنجليزية في بعض الأماكن، ورأيت أنني سأستمتع بالكتاب أكثر إن قرأته بلغته الأصلية.

فكرة الكتاب بسيطة، الكاتب يتحدث عن حياته وقصته مع الكتب والقراءة وهو كاتب ويعمل في دار نشر لكن مع الزواج وطفل جديد لم يعد هناك وقت للقراءة، والكاتب يتحدث عن الكتب التي تمنى قراءتها لكن لم يفعل ذلك لسبب ما، لذلك وضع قائمة بخمسين كتاباً يود قراءتها والكتاب عبارة عن سرد لحياته مع هذه القائمة وللكتب، كثير من الفكاهة وشيء من الفلسفة.

عناوين القائمة هي لكتب معروفة ويفترض بالجميع أنهم يعرفونها جيداً وربما درسوها في المدرسة، بالطبع هو يتحدث عن المجتمع البريطاني هنا، كل مجتمع سيكون له قائمة كتب يتوقع منك الناس أنك تعرفها وقرأتها وقد يستغربون إن اعترفت بعدم قراءتها، وأظن أن كل قارئ جاد لديه قائمة خاصة لكتب سيقرأها ولم يفعل بعد لأي سبب.

لذلك ما رأيك في وضع قائمة لهذه الكتب؟ بل ما رأيك أن تكتب تدوينة عنها؟

لا يجب أن تضع القائمة كلها دفعة واحدة بل ضع بضع عناوين وفكر في البقية، القائمة يمكن أن تصبح وسيلة لكتابة مواضيع عديدة، عن القائمة نفسها وعن الكتب التي وضعتها في القائمة أو قرأتها وقادتك لكتب أخرى.

بالنسبة لي أفكر الآن بالقائمة ولا أجد كتباً أود قراءتها، لأنني ابتعدت عن الكتب لفترة طويلة، لدي قائمة كتب أود قراءتها لكنها طويلة جداً وفيها المئات من الكتب والبحث فيها سيأخذ وقتاً، ما أريده من الكتب أن تكون من ثقافات مختلفة، عندما أبدأ في صنع قائمة سأكتب عنها.

خمسين عدد جيد لقائمة كتب، إن قرأت كتاباً في الأسبوع ستنتهي من القائمة في عام.

(1)
بالحديث عن القراءة لا بد من الحديث عن الملهيات وتأثير وجودها حولك، مثلاً لو كان الهاتف مصدر الإلهاء بالنسبة لك فمن الأفضل أن تضعه في مكان بعيد ولا تراه أو حتى في غرفة أخرى لكي لا يلهيك عما تريد فعله، لكن كيف تفعل ذلك مع الحاسوب؟ وكيف تفعل ذلك عندما لا يكون هناك مكان آخر للجهاز؟

علي التعامل مع الواقع لذلك بدلاً الاستسلام له لا بد من تعلم كيفية التعامل معه، فكرة (صدق أو لا تصدق!) لم أفكر بها من قبل! لا شك أن الأمر سيكون صعباً وسيحتاج وقتاً لكن إن استطعت إلغاء عامل الإلهاء حتى مع وجوده أمامي سيصبح الأمر أكثر سهولة.

(2)
في موضوع آخر تماماً، بالأمس كنت أنتظر توصيل طلبية صغيرة اشتريتها من أمازون، وكتجربة طلبت التوصيل في نفس اليوم، في الصباح وصلتني رسالة أن الطلبية في طريقها إلي لكن أعلم من تجارب سابقة عندما كان الموقع سابقاً يسمى سوق.كوم أن خروج الطلبية للتوصيل لا يعني سوى أنها خرجت من المخازن وقد تصل في أي لحظة من الآن وحتى نهاية اليوم، ونهاية اليوم تكون في الساعة 12 مساء.

ما يضايقني في الأمر أن السائق يفترض أنك تنتظره في لحظة وصوله وأنك ستكون هناك لتستقبله وتأخذ منه ما اشتريته وفي المقابل أنت لا تدري متى سيحدث ذلك، سوق.كوم كان يضع وقت التوصيل من الثامنة صباحاً وحتى الثامنة مساء وبعض الطلبات تصل بعد الثامنة، وأحياناً أضطر للخروج من المنزل ويتصل السائق لأخبره بأنني في الخارج ويتضايق من ذلك.

النقطة الثانية هي أن لدي فكرة قديمة تقليدية قتلت ألف مرة وأنا ما زلت متمسكاً بجثتها رافضاً تقبل أن العالم تغير، كنت في الماضي أتهم نفسي بالجنون لكن الآن أستطيع أن أتهم العالم بالجنون وأقولها بكل ثقة: أنتم مجانين!

دعني أشرح، بالنسبة لي الليل يعني وقت الراحة والهدوء ثم النوم، عند الساعة التاسعة أتوقع ألا يتصل بي أي شخص إلا للضرورة القصوى، كذلك أتوقع من المؤسسات أن تستحي وتخجل من فكرة إرسال عامل لينجز عملاً (مرحباً اتصالات!) في الساعة العاشرة أو حتى الحادية عشر، عندما يحدث ذلك واضطر لاستقبال العامل أخبره بأنه من العيب أن يفعل ذلك ويفترض به أن يأتي غداً في الصباح الباكر لكن كالعادة أتركه يعمل لأن تأجيل ذلك إلى الغد يعني تأجيله أسبوعاً وإجراء مزيد من الاتصالات.

لا ألوم العمال، نظام العمل في المؤسسات يجعلهم يعملون حتى وقت متأخر من الليل وعليهم إنجاز ما حدد لهم من أعمال وإلا ستكون هناك عواقب لعدم تحقيق حد معين من الإنتاجية.

بالطبع الإزعاج في الليل لا يقتصر على مؤسسات لا تفهم أن الناس بحاجة للنوم، الناس أنفسهم يمارسون ذلك، بسياراتهم المزعجة، بأصواتهم العالية وحديثهم بصوت عالي في الهاتف، وبالأمس شخص قرر تنظيف سيارته في الساعة الثالثة صباحاً ولم أعد أستطيع النوم بسبب إزعاجه، الناس يتأخرون في النوم ثم يريدون الاستعداد ليوم آخر منتج! هذا جنون، نم مبكراً واستيقظ مبكراً وافعل ما كنت تريد فعله في الليل، ستكون أكثر إنتاجية هكذا بدلاً من التعب الدائم.

لكن ما الفائدة من كتابة كل هذا، يأست من الناس، ليس لدي أدنى أمل في تغيير هذه العادات، ومن يقرأ لي منذ سنوات يعرف أن هذه شكوى متكررة، ومؤخراً عرفت أنها شكوى عالمية وأنني لست وحيداً في هذا الأمر، مستويات الإزعاج ترتفع في مدن عديدة حول العالم.

باختصار: أريد أن أنام!

موقع: بوكيت

pocket

سألت في الأسبوع الماضي عن وسائل لحفظ المحتويات من الشبكة، شكراً لكل من شارك، سأجرب بعض الحلول المذكورة وأكتب عنها، واليوم أكتب عن بوكيت.

الخدمة تتيح للمستخدم حفظ مقالات فيها وتوفير رابط للمقالات، كذلك حفظ الفيديو ومشاهدته من الخدمة مباشرة ولا يعني هذا أن بوكت تحفظ نسخة من الفيديو بل فقط تعرضه وهذا أمر إيجابي، لأن يوتيوب لديه دائماً قائمة مقاطع فيديو يرشحها لك وأجد القائمة تشتت انتباهي لذلك من الرائع أن بوكت يوفر بيئة خالية من التشويش لمشاهدة الفيديو.

الخدمة توفر وسيلة لتنظيم المقالات من خلال الوسوم (tags) ووسيلة لتظليل النصوص وعرض المقالات التي تحوي أي نص من هذا النوع، من يستخدم الهاتف الذكي سيجد فكرة المزامنة بين الهاتف والحاسوب مفيدة وتمكنك من قراءة المحتوى في أي مكان. هذه هي الخصائص الرئيسية للخدمة.

لنتحدث عن الخصوصية، لأن بوكيت خدمة مجانية فلا بد أن هناك طريقة ما لكسب الدخل، أولاً الخدمة توفر وسيلة لحذف كل بياناتك وروابطك التي حفظتها في الخدمة، وتوفر كذلك إمكانية حذف حسابك، علي أن أشير لذلك لأن هناك خدمات لا تسمح لك بحذف حسابك مثل ووردبريس مثلاً.

في صفحة سياسة الخصوصية هناك بعض النقاط التي يجب الإشارة لها:

we collect the advertising identifiers provided by Apple on iOS and by Google on Android

خدمة بوكيت تجمع رقم معرف (رقم تعريف؟) للإعلانات، هذا الرقم مرتبط بجهازك (آيفون أو آندرويد) ويمكنك تغيير الرقم ويمكنك كذلك الحد من المشاركة بمعلوماتك، تحتاج لفعل ذلك من خلال هاتفك، بوكت بالطبع ليست وحيدة في فعل ذلك، كثير من التطبيقات في آيفون وآندرويد يجمعون هذا الرقم لتوجيه إعلانات للمستخدم.

We also share aggregated, non-personal data and related usage information, which does not contain any personal information which can identify you or any other individual user, with third parties, including content providers, website operators, advertisers and publishers. For example, we may share with a content provider a list of the most saved articles to Pocket based on an analysis of aggregated, anonymous user data, but we would not share with such content provider any personal information regarding such users.

بوكت تجمع معلومات غير شخصية وتشارك بها آخرين مثل مقدمي المحتويات والمعلنين.

We may also use “pixel tags,” “web beacons,” “clear GIFs” or similar means (individually or collectively “Pixel Tags”) in connection with emails that we send to our users in order to collect usage data.

بوكت تستخدم تقنية تسمى web beacon عندما ترسل رسالة للبريد الإلكتروني للمستخدم والهدف معرفة ما إذا شاهد المستخدم الرسالة وجمع بيانات عن جهازه ونظام التشغيل وفي الغالب مكانه والوقت الذي فتح فيه البريد، التقنية تستخدم أيضاً في الموقع نفسه.

لماذا أعرض هذه المقتطفات من سياسة الاستخدام؟ لأن المستخدمين عليهم معرفة ما يحدث ببياناتهم وهو أمر لم أكن أهتم به في الماضي لكن الآن لا يمكنني تجاهله، ما تفعله خدمة بوكت لا يختلف كثيراً عما تفعله خدمات أخرى في الويب، لست هنا لأخبرك بما يجب عليك أن تشعر وتفكر به، أعرض سياسة الاستخدام هنا لتقرر بنفسك ما إذا كنت ستقبل بها أم لا.

شخصياً؟ سأحذف حسابي، ما تقدمه الخدمة لا يكفي لتبرير سياسة الخصوصية.

واجهة الاستخدام

من ناحية أخرى علي أن أشيد بواجهة الاستخدام لبوكت، أنا معجب بها وأراها ما يجب أن تكون عليه المفضلة في المتصفحات، هذا ما أعنيه عندما أقول أن المفضلة في المتصفح يفترض أن تكون تطبيقاً يظهر في صفحة بدلاً من مجرد قائمة جانبية، تطبيق بوكت بسيط من ناحية الواجهة ولا أظن أن هناك عائق تقني يمنع من وضعها في المتصفح كتطبيق يعمل في حاسوبك ولا يحتاج اتصالاً بالشبكة.

من ناحية أخرى لا يمكن لبوكت التعامل مع ملفات PDF بعرضها مباشرة في الخدمة، ولا يقدم أدوات لحفظ الصفحات كما هي دون تغيير ولا يمكنه حفظ ملفات صوتية أو فيديو، ولا يقدم أدوات تحرير للصفحات، هذه خصائص تهمني، لذلك سأجرب برامج وخدمات أخرى.

روابط: تايبيه

0b9e1180671283.5cee900a63ecfليس لدي مقدمة اليوم، أتمنى أن تجد فائدة أو متعة في الروابط.

إنه زمن القطار

تعلم لغة بايثون عن طريق برنامج Thonny

التسويق الصادق – كيف تجعل التفاح المعطوب فاخراً دون كذب

شاهد:

منطقة أفريقيا للتجارة الحرة، اتفاقية تجارية قد يكون له أثر كبير في السنوات المقبلة.

طاولة بتصميم مستوحى من آلة البيانو

صنع طاولة حاسوب، الحاسوب داخل الطاولة، الموقع يشرح العملية بالتفصيل.

خمس طرق لعلاج الإرهاق، أنا بحاجة لتطبيق هذه الأفكار.

أغذية تساعد على علاج الإرهاق

تحويل شرفة شقة إلى غرفة جميلة

زراعة الأشجار يمكن أن تساهم كثيراً في حل مشكلة الاحتباس الحراري

محل وورشة لتصميم حقيبتك في ألمانيا، لشركة معروفة هناك بصناعة حقائب تعيد استخدام الأغطية البلاستيكية التي تستخدمها الشاحنات، مادة قوية استطعت الشركة أن تحولها لحقائب يريد الناس شرائها.

خمس طرق حتى لا تتوقف عن صنع الأفكار، أهم نقطة هي الأولى، لتصنع الأفكار عليك أن تهضم أفكار الآخرين، العدم لا يصنع شيئاً.

صور من تايبيه

عبوات مصنوعة من الصابون، فكرة لاستبدال البلاستك

نقد ساخر لتصاميم

نظرة على هاتف مصمم لألعاب الفيديو، تجربة أخرى من سلسلة تجارب تعود لأكثر من 10 أعوام، هل ينجح هذا التصميم؟ لا أظن، جهاز مثل هذا سوقه محدودة.

في أجهزة الإنترنت وإيكيا

قصر تاريخي في رجال ألمع في عسير

بدأت المجموعة بفرد واحد وقليل من الصور، الآن هناك 8 أعضاء و175 صورة، ولا زلت أريد المزيد، علي أن أذكر بأن مجموعة مدن عربية ستكون مفتوحة لعام واحد فقط، لذلك الاستمرار في نشر الصور خلال العام أفضل من نشرها دفعة واحدة، وكذلك من لم يشترك بعد فأتمنى أن تشترك وتشارك بصور من بلادك ومدينتك، لا زلت أنتظر صوراً من معظم البلدان العربية.

الصورة أعلاه من مشاركة في المجموعة

(1)
أتذكر الكتب التي قرأتها عن التفكير، بعضها كان صعباً بسبب الترجمة واستخدام مصطلحات لا أفهمها وبعضها كان فوق مستواي، لكن تعلمت منها شيئاً واحداً على الأقل، أن أعطي الأفكار فرصة، معظم الأفكار تحتاج فرصة لتعيش قليلاً قبل أن تقتلها بأي نقد ورفض، حتى الأفكار الغريبة تستحق ذلك، ولست أقول أن كل فكرة تستحق أن تعطى فرصة فهناك ما لا يمكن قبوله بأي شكل.

ما أتحدث عنه أفكار عادية، رأيت مرات عدة ما يحدث في بعض مقرات العمل، يأتي موظف بفكرة في اجتماع ويجد الجميع وسيلة ما لنقد الفكرة وقتلها قبل أن تجد فرصة لتعيش، وهذا يتكرر مرة بعد مرة ليفهم الجميع أن عرض أي فكرة جديدة سيقابل بالرفض وبالتالي لا داعي لفعل ذلك ولنفعل ما اعتدنا عليه كل يوم وهكذا تضيع فرص عديدة.

عندما تكون الفكرة مجرد شيء نظري ولم يطبق بعد فلم لا تفكر بما يمكن أن تقدمه الفكرة؟ حتى لو كنت ترفضها مبدئياً فيمكنك دائماً أن تخبر نفسك بأن تتقبل الفكرة مؤقتاً وترى ما يمكن أن تقدمه من فائدة، أما الرفض المطلق غير المتردد؟ من يستفيد من هذا؟ أن تنتقد الأفكار بعنف لا يعني أنك منطقي وعقلاني، أنت ترى جانباً واحداً من الشيء وترفض أن ترى الجانب الآخر وهذا ليس منطقي أو عقلاني.

(2)
ظهرت أجهزة الويب أو الإنترنت منذ التسعينات وما زالت معنا إلى اليوم، قليل منها وجد نجاحاً ولم يستمر منها شيء، طبيعة التقنية المتغيرة سبب أساسي وكل منتج لديه أسباب مختلفة لعدم نجاحه في السوق، أياً كانت الأسباب؛ أجدني دائماً معجب بهذه الأجهزة، يبدو أنني أحب كل منتج يفشل! أراه أمراً طبيعياً أن أجد غير المشهور من المنتجات أكثر جاذبية من المشهور.

هذه نظرة على بعض أجهزة الإنترنت.

Peek-9-Portable-Email-Client-Black-Cherryشركة Peek صنعت أجهزة مراسلة متخصصة لبضع سنوات ولم تستمر طويلاً، الجهاز عبارة عن شاشة ولوحة مفاتيح وعلى الجانب عجلة لتصفح المحتويات على الجهاز، الجهاز يتعامل فقط مع البريد الإلكتروني وكان هناك جهاز آخر يعمل مع تويتر فقط، ثم ظهر منتج آخر يدعم البريد الإلكتروني وفايسبوك وتويتر.

في رأيي توقيت طرح الجهاز لم يكن موفقاً لأن الهواتف الذكية الحديثة ستأخذ السوق من كل جهاز آخر، لكن ما زلت أرى فائدة في تقديم جهاز بسيط في خصائصه وواجهة استخدامه، اليوم يمكن لهذا الجهاز أن يكون مثل الهاتف الذكي لكن بدون الاتصال الهاتف ولوحة المفاتيح، وله واجهة ونظام مصمم على أساس أن يكون بسيطاً وسهل الاستخدام.

mivoشركة أخرى صنعت أجهزة بريد إلكتروني مختلفة، Cidco MailStation، لوحة مفاتيح مع شاشة أحادية اللون، تعمل بالبطارية العادية وهذه ميزة في رأيي، الجهاز بسيط حقاً من ناحية أنه لا يفعل الكثير غير تقديم خدمة بريد إلكتروني وبضعة خدمات للمعلومات تعتمد على مقدم خدمة سيتوقف أو ربما توقف عن تقديمها، الجهاز نفسه لم يعد يصنع.

هناك جهاز آخر يقدم نفس الخصائص اسمه MailBug ويبدو أنه ما زال يصنع إلى اليوم.

هناك مجموعة من أجهزة المراسلة وهذا مقال يعرض بعضها، والمراسلة هنا تعني برامج مثل مايكروسوفت مسنجر وليس البريد الإلكتروني، بعض هذه الأجهزة وجد شهرة ليس للخصائص التي يقدمها بل لإمكانية استخدامه لأغراض أخرى، وهذا ما حدث حتى للعبة مصممة للأطفال!

في فترة حاول مصنعي الحاسوب بيع حواسيب الإنترنت، أجهزة مصممة لكي تكون بسيطة وتتصل بالشبكة، بالطبع لم تنجح الفكرة لأسباب مختلفة، الأجهزة قد تكون غالية أو لا تقدم خصائص كافية أو لم سيشتريها أحد بدلاً من شراء حاسوب مكتبي؟ لم يكن سعر الحاسوب المكتبي أعلى بكثير.

ومن الأجهزة التي كدت أن أشتريها جهاز Chumby، حاسوب يقدم شاشة تعرض محتويات مختلفة، ساعة تنبيه أو عناوين الأخبار أو لعبة فيديو بسيطة، لا أود الكتابة كثيراً عن هذا الجهاز لأنني أريد كتابة موضوع خاص عنه.

اليوم أجهزة الإنترنت تجدها في منتجات مثل أمازون إيكو، أو شاشات غوغل الذكية، وهذه منتجات وجدت نجاحاً، ولا زالت بعض الشركات تحاول صنع إطارات صور ذكية أو حاسوب للمطبخ، والهدف هنا تقديم معلومات أو خدمات أو ترفيه لكن في جهاز لا يبدو كحاسوب بل شيء مختلف، والآن يمكن لهذه الأجهزة أن تقدم التحكم بالصوت بدلاً من لوحة المفاتيح.

أجهزة الحاسوب يفترض أن تكون بأشكال مختلفة على حسب حاجات الناس، حتى نحن قد نرغب في أجهزة مختلفة عندما نتقدم في العمر، بعض الناس يحتاجون للقليل من الخصائص لكن السوق اليوم لن يلبي احتياجاتهم لأن الشركات تريد أن تبيع الكثير من منتج واحد ولا تهتم كثيراً بصنع عدد من المنتجات لعدد قليل من الناس، “قليل” هنا قد تعني الكثير لشركة صغيرة لكن الشركات الكبيرة لا تهتم بذلك، لأن مقاييسها مختلفة.

(3)
أثر إيكيا هو ظاهرة تجعل الناس يضعون قيمة أعلى للأشياء التي ساهموا في صنع جزء منها، مثل تركيب قطعة أثاث من إيكيا، وهذا صحيح جزئياً، أعترف بأنني أحب أثاث إيكيا واستمتع بتجميعه لكن بدأت مؤخراً أكره فعل ذلك لسببين، الأول بعد المسافة بين المنزل ومتجر إيكيا وهذه مسافة مملة في طريق ممل يحتاج أكثر من نصف ساعة، بمعنى أننا نقضي ساعة في الطريق لزيارة متجر واحد.

السبب الثاني هو تضايقي من تكرار تركيب أثاث إيكيا، المنزل كبير وبعض أفراده يشترون أثاث إيكيا ويعتمدون علي لتركيبه وأنا سعيد بذلك لكن آخر تجربة لي جعلتني أتضايق كثيراً لدرجة أخبرتهم أنني لن أعود لتركيب الأثاث بنفسي، وإن حدث أن احتجت لقطعة أثاث سأشتريها جهازة ومركبة ومن متجر آخر.