نظرة على بعض أجهزة سوني CLIÉ

في مواضيع سابقة تحدثت عن أجهزة بالم وأجهزة بوكت بي سي وكلها منتجات من شركات أمريكية، في هذا الموضوع أود أن ألقي نظرة على أجهزة سوني CLIÉ، هي مجموعة أجهزة رائعة صنعتها سوني بين العامي 2000 و2005، وكلها تعمل بنظام بالم، شركة بالم رخصت نظامها لشركات أخرى ومن بينها سوني التي كانت في رأيي الأكثر إبداعاً من بين كل الشركات حتى بالم نفسها.

من ناحية أخرى أنا معجب بشركة سوني ومنتجاتها في الماضي، سوني لديها لغة تصميم متميزة وإن كان يصعب علي وصفها، وهذا يشمل كل أجهزتها وليس فقط الحواسيب أو الهواتف، حتى أجهزة المذياع مثلاً من سوني لها تصميم يعجبني حقاً وهي أجهزة عملية كذلك، تصميمها لا يحاول أن يكون تقليلياً على حساب الوظائف.

سوني CLIÉ PEG-NZ90

ليس هناك شيء مثل هذا الجهاز اليوم وهذا أمر مؤسق حقاً، شاشة كبيرة، لوحة مفاتيح، كاميرا قابلة للتدوير، شاشة قابلة للتدوير، نظام يسمح بتثبيت برامج مختلفة وبالتالي الجهاز يشبه الهواتف الذكية إلا أنه ليس هاتفاً، الجهاز يمكنه تشغيل الفيديو والصوتيات ويحوي بطاقة تخزين لكن كعادة سوني هذه بطاقة تخزين من تصميم وصنع سوني وفي الغالب غير متوافقة مع أي بطاقات أخرى مثل SD.

قبل هذا الجهاز طرحت سوني جهازاً بتصميم مماثل مع بعض الاختلافات، تراه في هذا الفيديو:

في تلك الفترة كنت أحلم بامتلاك كل هذه الأجهزة لكن بالطبع لا يمكن فعل ذلك بسبب التكلفة، كان بإمكاني شراء بعضها لو أردت لكن كلما فكرت بذلك رأيت أن هناك أمور أكثر أهمية، وتجربتي مع أجهزة بالم أثبتت أنني لا أبقي جهازاً لدي بعد شراءه، الاستثناء كان جهاز واحد وله تعريب، التعريب كان سبب بقاءه لدي وقد استخدمته لسنتين على الأقل.

سوني CLIE PEG-UX50

المصدر

جهاز آخر بلوحة مفاتيح لكن على شكل حاسوب محمول، الشاشة قابلة للدوران وهي أيضاً شاشة لمس تعمل بالقلم … علي التوقف عن ترديد ذلك لأن معظم أجهزة نظام بالم كانت شاشة لمس تعمل بالقلم، هذا الجهاز كان يعمل بنظام بالم 5 والذي صمم ليشغل الوسائط المتعددة ومن بين ذلك ملفات الفيديو وفلاش كذلك.

سوني infoCarry VNW-V10

المصدر

المعلومات عن هذا الجهاز نادرة لأنه جهاز طرح في اليابان فقط ومصادر المعلومات عنه يابانية محاولاتي لإيجاد أي شيء عنه وصلت لموقع له حفظ من خلال أرشيف الإنترنت، أذكر أنني قرأت عنه قبل سنوات عديدة، هذا الجهاز صمم لكي تخزن عليه معلومات من خلال ربطه بحاسوب مكتبي ثم يحمله المستخدم لاستعراض أي محتوى محفوظ في أي وقت، الجهاز نفسه لم يكن يحوي أي إمكانية لإدخال المعلومات، لا لوحة مفاتيح وأخمن كذلك أن هذه ليست شاشة لمس.

لدي أيضاً شك أنه ليس جهاز يعمل بنظام بالم لكنني أجده يوضع ضمن أجهزة نظام بالم في مواقع زرتها في الماضي، لذلك أضعه في الموضوع مع إمكاني أن أكون مخطئاً هنا.

أياً كان، تعجبني فكرة الجهاز فهو يعمل كقارئ أخبار وكتب صغير الحجم، أتصور إمكانية صنع واحد مماثل اليوم وبسهولة، على الجانب الأيسر من الجهاز هناك عجلة تدوير ويمكن الضغط عليها وهذه العجلة تجعل تصفح المحتويات سهل، سوني استخدمت هذه الفكرة في العديد من أجهزتها، وهذا شيء أتمنى رؤيته أكثر في أي جهاز كفي أو نقال.


هذه بعض أجهزة بالم من سوني، في ذلك الوقت سوني كانت تدفع بمواصفات الأجهزة لتكون الأفضل وقد كانت، شاشات أجهزة سوني أعلى دقة من المنافسين وحتى من بالم نفسها، كذلك سوني أضافت قدرات عديدة قبل شركة بالم.

لا زال هناك العديد من الحواسيب الكفية والصغيرة التي أود عرضها.

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة Akismet للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.