الجانب المظلم من الوضع المظلم

جربت تحويل كل الواجهات وكل المواقع إلى الوضع المظلم ولمدة يومين ثم أعدت كل شيء كما كان، الوقت الوحيد الذي أجد فيه الوضع المظلم مفيداً هو عندما أشعر بالصداع وعلي العمل، تخفيف الإضاءة من الشاشة يخفف الصداع أو على الأقل لا يزيده، لكن تبقى حقيقة أن الشاشات اليوم ساطعة أكثر والمصممين خلقوا مشكلة بحذف معظم الألوان والاعتماد على اللون الأبيض لمعظم المساحات، هكذا خلقوا المشكلة ثم صنعوا لها حلاً وهو الوضع المظلم.

لكن هناك جانب سيء للوضع المظلم، المقال يشرح لماذا.