لا … ليست جريمة

مشاركة الأخ طارق في موضوع التبسيط، التخلص من الكتب؛ هل هي جريمة؟:

أغلبية الكتب، ذهبت لجميعة تابعة للجامعة التي أدرس فيها حاليا، كنا ننسق كل يوم ثلاثاء حسب ما أتذكر لكي نلتقي وأمنحهم جزءا من الكتب، لأنها كثيرة ويجب أن أمنحهم القليل منها في كل مرة نلتقي فيها. إلى أن تبقت علبة واحدة من الكرتون للكتب التي تبقت، وتبقى رف واحد من الخزانة التي أضع فيها كتبي، ذلك الرف، يحوي الكتب التي قرأتها مؤخرا، والكتب التي لم أقرأها بعد. هذا يعني أن هدف الوصول إلى 0 كتاب لم يتحقق بعد، لكن قريبا سيتحقق.

سأبحث عن مؤسسات مختلفة يمكنها أن تستقبل الكتب بدلاً من الاعتماد على مكتبة واحدة للكتب المستعملة، يبقى أن أنبه بأن بعض الكتب تستحق أن تقرأ مرة أخرى، هي كتب قليلة وكل شخص يحتاج أن يقرر بنفسه ما إذا كان كتاب يستحق أن يقرأ مرة أخرى.

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة Akismet للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.