عندما كانت المراوح يدوية

في نهاية الشهر الماضي اضطررت لتشغيل المكيف لأول مرة هذا العام وهذا أمر لا يعجبني، لا أحب المكيف لكن مضطر لاستخدامه، العجيب أن بعد يومين من تشغيل المكيف عاد الجو ليصبح بارداً كفاية ليجعلني أكتفي بتشغيل المروحة الكهربائية ولم أشغله مرة أخرى، لكن قريباً سأضطر لفعل ذلك، المروحة اشتريتها قبل سنوات عدة وهي من علامة تجارية لا أظن أن أحداً يعرفها، اسمها Selex، بعد بحث في السوق عن مراوح مماثلة لم أجد إلا هذه.

في الماضي الناس كانوا يضعون مراوح السقف في بيوتهم وأذكر أن الناس كانوا يسمونها بنكه، وهي كلمة هندية تعود لقرون مضت فقد كانت المراوح في الماضي يدوية، وقد كان لها أشكال مختلفة فهي تبدو كالستائر المعلقة وهناك حبل يمتد منها إلى خارج الغرفة حيث يجلس شخص وظيفته أن يسحب الحبل ويبقي المروحة تعمل لساعات في الغالب، هل يمكنك تصور هذا العمل؟ استخدمت هذه المراوح إلى بدايات القرن العشرين ثم ظهرت المراوح الكهربائية.

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة Akismet للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.