مختصر تاريخ زبدة الفول السوداني

في البداية أود معرفة لماذا سمي عربياً بالفول السوداني؟ يمكن أن أخمن بأن السودان هو المصدر الأكبر له عربياً لكن ربما هناك سبب آخر، زبدة الفول السوداني هو طعام خطير حقاً بالنسبة لي، أشتري علبة منه وأضعها بعيداً عني لأنني إن وضعتها في مكان يسهل الوصول له سأقضي عليها في يوم واحد! الفول السوداني مصدر للبروتين وللزيت النباتي المفيد لكن لا تكثر منه، ويمكنك صنعه في المنزل إن أردت.

هذا مقال يتحدث عن تاريخه في أمريكا، في المتاجر أرى العديد من المنتجات التي وصلتنا من شركات أمريكية لكن لا أشتري شيئاً منها، أبحث عن واحد لا يضيف أي نوع من السكر، طعم زبدة الفول السوداني يفترض أن يكون مالحاً قليلاً.

5 أفكار على ”مختصر تاريخ زبدة الفول السوداني

  1. أنا كذلك لم أعرف السبب وراء تلك التسمية، ربما بحثت لكني لا أذكر النتيجة -هذه مشكلة حقيقية في الحاجة لتكرار المعلومات- لكننا زرعناه في البيت في مربع صغير في الحوش مع عدد من النباتات كان أكثرها نجاحاً، ربما يتناسب مع جو السودان، وهو المحصول الثاني للتصدير بعد السمسم في السودان
    أنا كذلك اكتشفت أني أحب الفول السوداني مؤخراً، ربما في عام 2020 وصرت أدخله في بعض الأكلات عندما يكون لدي رغبة في الطبخ، وهو يصلح للطبخ المالح وللتحلية

    إعجاب

التعليقات مغلقة.