متصفح Vivaldi

Screenshot (112)

هذا متصفح ظهر قبل ثلاث سنوات وأردت أن أجربه مع أنه برنامج غير حر وأنا أرى أن متصفح الويب يجب أن يكون حراً ومفتوح المصدر، مع أن تاريخ المتصفحات في بدايات الويب يظهر لنا أن الشركات باعت المتصفح كأي برنامج آخر في التسعينات، لم يكن مستغرباً أن ترى صندوق نيتسكيب على رفوف محلات الحاسوب، لكن مايكروسوفت قررت أن تطرح متصفحها مجاناً وفي ويندوز وهذا غير كل شيء، سوق المتصفحات أحتكرته مايكروسوفت لسنوات عديدة حتى جاء فايرفوكس، لكن هذه قصة لموضوع آخر.

متصفح فيفالدي يعتمد على نفس محرك كروم، لكنه ليس نسخة من كروم بل هو متصفح مختلف يحاول تقديم الكثير وقد تجد فيه ما يعجبك، وبدلاً من كتابة فقرات طويلة عن خصائصه؛ هذه قائمة مختصرة:

  • تصفح موقعين أو أكثر في نفس النافذة، خاصية يفترض أنها موجودة في كل متصفح.
  • جمع ألسنة التبويب في مجموعة واحدة، هكذا يمكن تنظيم المواقع بحسب أنواعها.
  • تغيير ألوان واجهة المتصفح، البرنامج يقدم لك خيارات مختلفة ويمكنك تعديل الألوان بحسب ما تريد.
  • واجهة تاريخ التصفح تقدم لك الكثير من المعلومات عن المواقع التي تزورها ومتى وكم تزورها.
  • العمود الجانبي يمكنه أن يحوي موقعاً، أو يمكن إدارة ألسنة التبويب مباشرة من العمود الجانبي، هناك مساحة لكتابة الملاحظات ويمكن إضافة مزيد من الخصائص.
  • المتصفح يوفر العديد من الوسائل لحماية خصوصيتك.

هذا قليل من كثير، المتصفح يوفر وسيلة للتحكم بكل شيء وقد يجده البعض صعب الاستخدام لكثرة الخصائص والخيارات المتوفرة، لكنه سهل الاستخدام ويحتاج فقط بعض الانتباه والوقت لكي تفهم كيف يعمل، شخصياً سأبقيه في حاسوبي كمتصفح ثان أستخدمه عند الحاجة، فايرفوكس يبقى المتصفح الأفضل بالنسبة لي.

فكرتان اثنتان على ”متصفح Vivaldi

  1. متصفح جميل بشكل عام لم افهم الفائدة من اتاحة كل هذه القدرات للتعديل على خصائصه … افضل اضافة الخدمات بدلا عن تعديل الخصائص على كل حال مشكلتي معه التي منعتني من استخدامه كمتصفح اساسي هي استهلاكه الكبير للذاكرة العشوائية مقارنة بفايرفوكس.

    إعجاب

    • المطورون أرادوا متصفحاً متقدماً، أحد مؤسسي الشركة كان في الماضي أحد مؤسسي شركة أوبرا، التي كانت تصنع متصفحاً متقدماً ويحوي الكثير من الخصائص لكن أذكر أنه لم يكن يستهلك الكثير من الذاكرة.

      Liked by 1 person

التعليقات مغلقة.