ما تأخذه التقنية وما تبيعه علينا

فكر بالأمر، كل تقنية حديثة تعطيك شيئاً وتأخذ شيئاً، التقنية الحديثة ليست كالتقنية القديمة، في قرون ما قبل الثورة الصناعية كانت التقنية أبسط وتعطي للفرد توفيراً في الجهد والوقت دون أن تطلب الكثير منه أو من البيئة أو الناس، الثورة الصناعية ومن بعدها ثورة المعلومات والاتصالات غيرت الكثير.

  • هناك كثير من الإزعاج بسبب التقنيات والآلات الحديثة، والتقنية تبيعك أجهزة وأدوات لتخفيف الإزعاج أو حجبه، وهناك من يقدم خدمة قضاء أيام في منتجع بعيداً عن أي مدينة.
  • المدينة والتقنية الحديثة كلاهما يشجعان على حياة ليس فيها نشاط كبير، مقابل ذلك عليك أن تتمرن وتذهب إلى النادي الرياضي.
  • المصابيح أعطتنا الضوء في الليل وأخذت منا سماء مرصعة بالنجوم، وفي المقابل هناك من يقدم منتجعات أو مخيمات بعيداً عن أضواء المدن لرؤية السماء كما يفترض أن تكون.
  • المدنية الحديثة تحوي كثيراً من التعقيد وفي رأيي أنه يزداد، وفي المقابل يمكنك أن تجد التبسيط بالمال، خدمات توفر عليك الوقت والجهد وهذا تجده واضحاً في المطارات، مسافري الدرجة الأولى يجدون خدمات أسرع وأرقى وأماكن أكثر هدوء وبعيداً عن كل مسافري الدرجة السياحية.

فكر بالتقنيات الحديثة كلها بهذا الأسلوب، تعطيك شيئاً وتأخذ منك شيئاً، فما الذي أعطتك إياه وما الذي أخذته منك؟ وهل الثمن عادل ومقبول لك؟ وتذكر أن هناك تقنيات يدفع ثمنها أناس لا تعرفهم، أناس ساهموا في صنع التقنية لكنهم يعانون بسبب التقنية.

 

4 أفكار على ”ما تأخذه التقنية وما تبيعه علينا

  1. بسبب تكلفة التقنية والحضارة اصبحنا نعمل طول اليوم -حتى نكاد لا نحس بطعم الحياة- وذلك حتى نستطيع توفير دخل لتغطية تلك المنصرفات المتزايدة التي فرضتها الحياة التقنية والحضارية

    Liked by 1 person

    • بسبب تكلفة التقنية والحضارة أصبحنا نمضي في كل مراحل حياتنا وكل أوقاتنا سريعا حتى لا يفوتنا التالي، فأصبحنا لا نشعر باللحظة، أصبحنا متنقلين ألف مرة في اليوم بين هذا وذاك. لم نعد نعرف معناً للسكينة. يومنا أصبح سريعا وطرقاتنا أصبحت قصيرة والعمر يمضي بلا وجل
      التقنية ترغمنا على اختيار توجهاتنا القادمة، فالتكنولوجيا تتغير وتتطور ومعها تتغير وتتطور الوظائف، تظهر وظائف جديدة وتموت أخرى، وتظهر توجهات صناعية وفروع علمية أخرى شديدة التخصص. الطالب الذي يرغب في الإلتحاق بالجامعة في العام المقبل ليس مثل طالب العام السابق في اختيار تخصص يضمن له وظيفة مستمرة في المسقبل ليكون دائماً تحت الطلب.
      التكنولوجيا ترسم أحيانًا مساحة هائلة من الحيرة والتشتت من فرط الإختيارات المتنوعة التي تقدمها، بدلاً من أن يكون التنوع هنا مفيدا يصبح شرا وبلاءاً. في عصر Netflix قد يمضي الشخص وقتاً طويلا في اختيار ماذا يشاهد، بينما في وقت سابق كانت عملية اختيار المشاهدة لا تأخذ كل هذا الجهد

      إعجاب

      • لا بد من طريقة للإبطاء والتبسيط وتقليل الاختيارات، التقنية بالفعل تفرض علينا الكثير لكن يمكننا أن نختار عدم استخدامها، لا أقول بأن هذا حل للجميع لكنه حل يفترض أن يجربه كل شخص لفترة ويرى ما أثر ذلك، ما قلته عن فرط الاختيارات تناقشه كتب وقد أثبتت دراسات أن كثرة الخيارات تجعل الناس أقل سعادة

        Liked by 1 person

    • لذلك أناس كثر حول العالم يبحثون أو وجدوا طرقاً للعيش خارج دائرة الاقتصاد أو على الأقل يخففون من أثر الاقتصاد عليهم، يسكنون في بيوت صغيرة وبعيداً عن المدينة ويعتمدون على أنفسهم لتوفير الطاقة والماء، حلول ليست مناسبة للكثيرين أو هي صعبة، لكن على الأقل يمكن تعلم شيء منهم.

      من ناحية أخرى أرى أن الحكومات عليها لعب دور في تقليل التكاليف على الناس، لا يعقل أن تترك التكاليف تزداد بينما الدخل لا يواكبه.

      Liked by 1 person

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.